الثلاثاء، 15 فبراير، 2011

علم النفس التربوي


علم النفس التربوي
 مرسلة من الأستاذ خويتم المالكي ثانوية الخليج بالدمام
مقدمة – أهداف – موضوع علم النفس التربوي –علاقته بالعلوم الأخرى – طرق البحث في علم النفس .
مقدمة :
علم النفس : هو العلم الذي يهتم بدراسة السلوك الإنساني .
·       السلوك الإنساني : هو كل ما يصدر عن الكائن الحي من تصرفات ( انفعال – مشي – نوم . . . )
·       مجالات علم النفس :
   ( علم النفس الجنائي – التربوي الحربي – التجاري – الإرشادي – الصناعي – المدرسي ) 
علم النفس التربوي :
هو ذلك الميدان من ميادين علم النفس الذي يهتم بدراسة السلوك الإنساني في المواقف التربوية وخصوصاً المدرسة .
أهداف علم النفس التربوي :
1- نظري : توليد المعرفة النظرية أو إنتاج نظريات جديدة .
2- تطبيقي : تنظيم المعارف والنظريات والمبادئ .
في أشكال تمكن المعلمين من استخدامها وبيان مدى صدقها وفاعليتها وأثرها في العملية التعليمية .
التعلم : مجموعة من المتغيرات السلوكية شبه دائمة وثابتة نسبياً عند الإنسان .
التعليم : هو مجموعة من المعارف والمهارات والمبادئ التي يمتلكها الشخص .
علم النفس التربوي ليس علماً نظرياً بحت كعلم النفس  العام وليس تطبيقاً بحت كفن التدريس ولكنه يجمع بين النظرية والتطبيق .

علاقة علم النفس بالعلوم الأخرى :
علم النفس التربوي يتشابه مع علم النفس العام بعدة أمور :
1- بطريقة البحث .
2- الأهداف ( أهداف أي علم " الفهم – التنبؤ – الضبط " )
هل علم النفس التربوي يستفيد من العلوم الأخرى ؟
نعم يستفيد . علاقته مع العلوم علاقة ترابطية تكاملية .
موضوع النفس التربوي :
أولاً : ( Bill ) اجري مسح لمائة كتاب في علم النفس التربوي وجد أن المكرر فيها سبع مواضيع وهي :
1-             التعلم ونظرياته .
2-             النمو بأشكاله المختلفة .
3-             الذكاء والقدرات العقلية الخاصة .
4-             سمات الشخصية وكيفية قياسها .
5-             أسس بناء الاختبارات .
6-             الصحة النفسية للفرد والتكيف الاجتماعي .
ثانياً :
الاتجاه الثاني الذي قام به مجموعة من الباحثين :
قالوا هو المشكلات التي تواجه المعلم داخل الفصل الدراسي .
ثالثاً :
قام به بعض الباحثين : قالوا لتعريف ذلك لابد من وضع منظومة
( المنظومة عبارة عن بناء أو مجموعة يشمل عدد من العناصر بينها علاقات متكاملة )
واستندوا في ذلك منظومة العملية التعليمية :
طرق البحث في علم النفس : ( مناهج البحث )
1-             المنهج ألارتباطي .
2-             المنهج التجريبي .
3-             المنهج المسحي ( الوصفي ) .
( يجري مسحاً للمشكلات التربوية التي يمكن أن تواجه العاملين في الحقل التربوي ) .


                        علم النفس التربوي                 

الأهداف

تعريفها – مستوياتها- أسس تصنيفها
الهدف : رغبة في تغيير متوقع في سلوك المتعلم وفق معايير معينة (الملاحظة – القياس)
الأهداف التربوية : تشير إلى الغايات القصوى للعمليات التربوية التي ترمي إلى التغيير في شخصية الفرد حتى يكون مواطنا يتسم باتجاهات وقيم معينة
الأهداف التعليمية : 1-هي بمثابة عبارات أو جمل مكتوبة بدقة لوصف الطريقة التي سيتعرف بها الطلاب بعد إنجازهم لمقرر دراسي معين أو لوحدة دراسية معينة.
2-هي الأغراض التي تنشدها العملية التعليمية والتي تتضح في اكتساب الفرد لمجموعة أنماط سلوكية أو أدائية للأهداف التربوية.
*الفرق بين الهدف التربوي والتعليمي في اختلاف درجة العمومية ودرجة التخصيص التي تتصف بها الأهداف .
مستويات الأهداف :
البعض يقسمها إلى ثلاثة أقسام:
1-الأهداف العامة التربوية  
2-الأهداف المتوسطة التعليمية(الضمنية) غير الظاهرة.
3-الأهداف المحددة (الخاصة) السلوكية الظاهرة (القابلة للقياس)
الأهداف العامة والتربوية
الأهداف المتوسطة
الأهداف الخاصة
1-درجة مرتفعة من العموم ومنخفضة من الخصوص والتحديد
2-تضعها لجان أو هيئات وطنية
3-تهتم بوصف النتائج النهائية للعملية التربوية وتأثيرها لا يكون مقتصرا على الطلاب بل يمتد لجميع المواطنين
1-درجة متوسطة من التعميم والتحديد معا.
2-تضعها المؤسسة التربوية(لجان التطوير – إدارة المناهجِ)
3-تهتم بوصف السلوك أو الأداء النهائي المتوقع من المتعلم بعد دراسة المقرر.
1-درجة مرتفعة من الخصوصية أو التحديد
2-يضعها المعلم
3-وصف السلوك أو الأداء الذي يترتب على المعلم أن يؤديه بعد دراسة المقرر أو وحدة دراسية
الأهداف السلوكية:
-توضح لأنواع النواتج التعليمية المتوقع حدوثها بمعنى أنه نوع من الصياغة اللغوية تصف سلوكا معينا يمكن ملاحظته وقياسه.
معايير الأهداف السلوكية:
1-أن يناسب قدرات المتعلمين وإمكاناتهم.
2-أن يشمل أحد جوانب النواتج التعليمية.
3-أن يرتبط بالأهداف التربوية العامة ويشتق منها .
4-أن يبدأ بسلوك إجرائي واضح ومحدد.
5-أن يعبر عن أداء المتعلم وليس المعلم.

               أسس تصنيف الأهداف
1-المجال المعرفي(بلوم)
2-المجال العاطفي الانفعالي (كراثول)
3-المجال النفس الحركي (المهاري) (كبلر)
4-تصنيف بحسب نوع التعلم (جانييه)
1- المجال المعرفي (بلوم)
التجزئة إلى عناصر
 
تفسير ، ترجمة ، تعليل ، .....
 
التذكر
 
التطبيق في مواقف جديدة
 
عملية إصدار حكم على ما تعلمه
 
تشكيل بنية جديدة
 
رسم تخطيطي هرمي

اقرأ الأهداف السلوكية وحدد ما صيغ فيها بصيغة صحيحة وصنفها
وفقا لمستويات بلوم.
1-أن يكتب قصة يصف فيها ما حدث أمامه (مستوى التركيب)
2-أن يكتب عدد أوليا أكبر من 25 وأصغر من 30 .
3-أن يصنف مدن المملكة إلى مدن صناعية ومدن تجارية  (تحليل)
4-أن يفسر معنى الحديث   (فهم)
2- المجال العاطفي الوجداني (كراثول)
يهتم بالقيم والمشاعر والحاسيس
رد الفعل لهذا الاستقبال الميل والرغبة في هذا الشيء
 
أعلى مراتب هذا التصنيف ويمثل الاعتزاز بالقيم
 
إصدار حكم   هل سيدخل ضمن النمط القيمي تقبل القيمة والالتزام بها.
 
تنظيم القيم والاتجاهات في نسق واحد
 
الوعي  واستقبال مجموعة من المثيرات الموجودة
 
رسم تخطيطي هرمي


1-أن يوافق الطالب على رأي زميله في قضية ما  (استجابة)
2-أن يوازن بين البدائل المطروحة.  (تنظيم)
3-أن يحدد موقفه من القضية المطروحة
4-أن يطيع التوصيات التي أمره بها المعلم.



2- المجال النفس حركي (المهاري) (كبلر)
يهتم بالقيم والمشاعر والحاسيس
رسم تخطيطي هرمي
ترتبط الأهداف هنا بالمهارات وتعلمها حيث أن المهارة هي نشاط سلوكي يجب على المتعلم أن يكتسب فيه سلسلة من الاستجابات الحركية تتضمن جانبين جانب نقيس وجانب حركي (أدائي) النفسي يدرك الحركة ويفكر منها ويستوعـبها الأدائي يتمثل في ممارسة هذه الحركات
4- نوع التعلم (جانييه)
أن يوجد أنماط للتعلم تتضح في شكل هرمي يتدرج في ثمان مستويات





0 التعليقات:

إرسال تعليق